...

كلمة الراعي التلمذة على خبرة يسوع في التسليم الكلّي لله

في الحوار الذي دار بين يسوع وإنسان مجرّب له لمناسبة سؤال طرحه عليه هذا الأخير: «ماذا أعمل لأرث الحياة الأبديّة؟»، كشف يسوع النقاب عن خبرته القائمة على تسليمه الكلّيّ لمشيئة […]

اقرأ أكثر…

كلمة الراعي أن تحبّ فعلًا لا قولًا

يفتح يسوع عينَيك على الحياة بكامل معناها، أي الحياة مع الله والحياة مع أترابك، عبر حوار جرّه إليه ناموسيّ لكنّ يسوع قاده فيه إلى رؤية الحقيقة، تلك الكامنة في كلمة […]

اقرأ أكثر…

كلمة الراعي طريق الإيمان بالمسيح وخبرة الانتصار على الذات

كيف للمرء أن يواجه امرأة مريضة تنزف دمًا منذ اثنتَي عشرة سنة، أو رجلًا فقد وحيدته ذات الاثنَي عشر ربيعًا؟ كيف للمرء أن يواجه نفسه والمحيطين به في مثل هذه […]

اقرأ أكثر…

كلمة الراعي رسول الغربة المزدوجة: غربة الإنسان وغربة يسوع

في شفاء الرجل من كورة الجرجسيّين، الذي سكنته شياطين كثيرة، تنكشف لنا الحال التي وصلت إليها خليقتا الله، الشيطان والإنسان على حدّ سواء، وتأثير الأوّل على الثاني، وحياة الثاني من […]

اقرأ أكثر…

كلمة الراعي الزارع الإلهيّ والحقل البشريّ

لم ينقطع الله عن محاورة الإنسان عبر التاريخ وهو أبدع حينما جعل ابنه الوحيد يسوع المسيح محاورنا بامتياز. ابتغى يسوع عبر هذا «الحوار» أن يزرع فينا محبّة الله والشركة معه […]

اقرأ أكثر…

كلمة الراعي الواقع الراهن بين محمول على نعش أو محمول بالإيمان

مسيرة الإيمان بالقيامة سارها معنا يسوع وأعطانا محطّات مختلفة حتّى يستضيء عقلنا وقلبنا بها فنتبنّاها وتصير حقيقة نبني حياتنا على أساسها. إحدى هذه المحطّات نعثر عليها في مبادرة يسوع في […]

اقرأ أكثر…

المرآة الصادقة للمحبّة الإلهيّة

   في الإنجيل، يسلّط يسوع الضوء على المعيار الذي يتعاطاه أهل العالم في ما بينهم ألا وهو التبادل. إنّه معيار المعاملة بالمثل الذي يضعك على قدم المساواة مع أترابك: أن […]

اقرأ أكثر…

كلمة الراعي تلميذ المسيح وحمل الصليب في ورشة الحياة

في الأحد الذي يلي احتفالنا بعيد رفع الصليب، تعلّمنا الكنيسة عبر القراءة الإنجيليّة أن نطرح على أنفسنا خمسة أسئلة تساعدنا الإجابة عنها على حمل صليب المسيح والاقتداء به. فما هي […]

اقرأ أكثر…